إلغاء عقوبات أندية السوبر الأوروبي “نكتة”

أغسطس 1, 2021


رفض خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم يوم السبت قرار محكمة مدريد الذي يطالب الاتحاد الأوروبي “يويفا” بإلغاء عقوبات ضد الأندية المؤسسة لدوري السوبر الأوروبي، وقال إنه يوجد الكثير من النكات بشأن قرارات المحكمة تجاه الدوري الانفصالي.

وأصدرت أندية برشلونة ويوفنتوس وريال مدريد بيانا مشتركا الجمعة رحبوا فيه بحكم المحكمة التجارية السابعة عشر في مدريد بإلغاء جميع العقوبات الاقتصادية والرياضية ضد الأندية المؤسسة لدوري السوبر الأوروبي وأعلنوا أنهم سيواصلون خططهم لإنشاء البطولة.

ويوفنتوس وبرشلونة وريال مدريد اخر الأندية الصامدة بين 12 ناديا أسست مشروع دوري السوبر الانفصالي في أبريل نيسان الماضي، لكن المشروع انهار بعد انسحاب جميع الأندية الإنجليزية الستة بالإضافة إلى إنتر ميلان وميلان وأتلتيكو مدريد.

وقال تيباس: قرأت البيان المشترك، وليس قرار المحكمة. في البداية أنه نفس القاضي كما هو الحال دائما، لذلك فقراراته تسير على نفس المنوال، نفس القاضي قد أوضح وجهة نظره في القضية من قبل، ولن يغير رأيه. إذا بدل رأيه فسيكون ذلك مجرد مزحة، أليس كذلك. بمناسبة النكات أعتقد أنه يوجد الكثير منها في هذه المحكمة.

وأكدت الأندية الثلاثة أنه سيتم تقييم القضية بواسطة محكمة العدل الأوروبية في لوكسمبورغ، والتي ستراجع موقف اليويفا بشأن احتكار الكرة الأوروبية. ويسعدنا أنه من الآن فصاعدا لن نتعرض لتهديدات اليويفا المستمرة.

واصلت أندية برشلونة وريال مدريد ويوفنتوس الدفاع عن خطتها وأصدرت بيانات مشتركة في مايو الماضي تشكو فيها من ضغوط وتهديدات غير مقبولة من طرف ثالث للتخلي عن المشروع.

ورغم تأسيسها لدوري السوبر الأوروبي، ستشارك الأندية الثلاثة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل 2021-2022.

وأضاف تيباس مازحا: دعنا نفكر في الطريقة التي تطورت بها هذه البيانات المشتركة. لقد تحدثت عن الحاجة للحديث مع البطولات المحلية واليويفا والاتحاد الدولي “فيفا” كما لو كانوا سيصلحون العالم معا.

وواصل: أتذكر كلمات رئيس ريال مدريد في برنامج التشيرينغيتو ، لقد قال لنا لا داعي للقلق، إنهم سينظمون كل شيء وسيوزعون الفتات من الأموال هنا وهناك. الآن يتخذون خطوة للأمام في الاتجاه الصحيح على الأقل.

وزعمت أندية دوري السوبر أن البطولة ستزيد من أرباح الفرق الكبرى ويسمح لها بتوزيع المزيد من الأموال على باقي عناصر اللعبة.

ومع ذلك، قالت سلطات كرة القدم والأندية الأخرى وروابط المشجعين إن هذه البطولة ستزيد من نفوذ وثروة أندية النخبة، بينما يتعارض النظام المغلق للبطولة مع نموذج كرة القدم المستمر منذ فترة طويلة.

قد يهمك ايضاً