تفشي فيروس كورونا في مقر المنتخب الفرنسي

مارس 23, 2021


تعرضت استعدادات فرنسا لأولى مبارياتها في مشوار تصفيات كأس العالم 2022 لكرة القدم أمام أوكرانيا لضربة بعد ظهور العديد من حالات الإصابة بفيروس كورونا في الفندق الذي اعتاد الفريق الوطني أن ينزل به قبل المباريات مما اضطره للبقاء في معسكره التدريبي يوم الثلاثاء.

وعشية انطلاق مبارياته ينزل منتخب فرنسا عادة في فندق غراند أوتيل في منطقة تبعد نحو 20 كيلومترا عن استاد فرنسا الدولي لكن بطل العالم سيبقى الآن في كليرفونتان التي تبعد بأكثر من ساعة عن الاستاد بعد إصابة عدد من موظفي الفندق بفيروس كورونا.

وقال ديدييه ديشان مدرب فرنسا في مؤتمر صحافي: نحاول التأقلم مع الظروف. بعد ظهور حالات إصابة بالفيروس في الفندق كان من الصعب البقاء هناك. المقر التدريبي ليس قريبا من الاستاد لكننا نشعر بالراحة في كليرفونتان.

وتستهل فرنسا مشوارها في تصفيات كأس العالم الأربعاء أمام أوكرانيا في المجموعة الرابعة التي تضم أيضا قازاخستان والبوسنة وفنلندا.

وسحق منتخب فرنسا نظيره الأوكراني 7-1 وديا في أكتوبر الماضي لكن منافسه كان يعاني وقتها من تفشي فيروس كورونا ولم يكن باستطاعته اللعب بأفضل تشكيلة في باريس.

وقال ديشان محذرا لاعبيه: لن نواجه المنافس ذاته. أوكرانيا فريق قوي جدا من الناحية الفنية ويجيد الاستحواذ على الكرة واللعب على الجناحين.

وفازت أوكرانيا على ألمانيا وإسبانيا في دوري الأمم في أكتوبر. وتحل فرنسا بعد ذلك ضيفة على قازاخستان يوم الأحد قبل مواجهة البوسنة في 31 مارس.

قد يهمك ايضاً