دي بروين يقلب الطاولة على الدنمارك ويقود بلجيكا إلى دور الـ 16

يونيو 17, 2021


أحرز النجم البلجيكي كيفن دي بروين هدفا وصنع آخر، ليقود منتخب بلاده للصعود لدور الـ16 لبطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم “عمليا”، بعدما قلب تأخره صفر – 1 أمام مضيفه منتخب الدنمارك لفوز ثمين 2 – 1 يوم الخميس في الجولة الثانية لمباريات المجموعة الثانية بمرحلة المجموعات للمسابقة القارية.

وارتفع رصيد بلجيكا إلى ست نقاط، لتتربع على الصدارة محققة العلامة الكاملة، عقب فوزها 3 – صفر على روسيا في الجولة الأولى.

في المقابل، ظلت الدنمارك بلا رصيد من النقاط، لتبقى في ذيل الترتيب، بفارق ثلاث نقاط خلف منتخبي روسيا وفنلندا، صاحبي المركزين الثاني والثالث على الترتيب، ليتأزم موقفها بشدة في محاولتها لتجنب الخروج المبكر من البطولة، وبات يتعين عليها تحقيق انتصار كبير على روسيا في الجولة الأخيرة، للصعود للدور المقبل ضمن أفضل ثوالث.

ويتأهل أصحاب المركزين الأول والثاني في المجموعات الست بالدور الأول للأدوار الإقصائية للبطولة، بالإضافة لأفضل أربعة منتخبات حاصلة على المركز الثالث.

وفرض منتخب الدنمارك سيطرته المطلقة على الشوط الأول، الذي شهد تسجيله هدفا مبكرا عبر يوسف بولسن بعد مرور 98 ثانية من عمر اللقاء، محرزا ثاني أسرع هدف في تاريخ بطولات أمم أوروبا بعد هدف الروسي ديميتري كيريشنكو بمرمى اليونان في نسخة المسابقة عام 2004 بالبرتغال.

واختلف الحال تماما مع قدوم دي بروين من مقاعد البدلاء، حيث صنع هدف التعادل للضيوف الذي أحرزه ثورجان هازارد في الدقيقة 55، قبل أن يحرز بنفسه هدف الفوز في الدقيقة 71.

وكانت هذه هي المباراة الأولى لدي بروين في البطولة، بعدما تعافى من الإصابة التي أبعدته عن المشاركة في المباراة الأولى لبلجيكا بالمجموعة أمام روسيا.

وبات منتخب بلجيكا، الذي يحلم بالحصول على اللقب للمرة الأولى في تاريخه، ثاني المتأهلين لدور الستة عشر بعد المنتخب الإيطالي.

وتوقف اللعب في الدقيقة العاشرة من عمر المباراة لتحية الجماهير وأفراد المنتخبين وحكم المباراة للنجم الدنماركي كريستيان إريكسن، الذي تعرض لأزمة قلبية خلال مباراة منتخب بلاده ضد فنلندا في الجولة الأولى للمجموعة.

قد يهمك ايضاً