زلاتان يتطلع إلى إنهاء أسبوع حافل بإقصاء يونايتد

مارس 17, 2021


يريد النجم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش الاستمرار في الاحتفالات من خلال مساعدة ميلان الايطالي على تخطي فريقه السابق مانشستر يونايتد الإنجليزي، عندما يستقبله على ملعب سان سيرو في اياب ثمن النهائي من الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) الخميس.

وعاد زلاتان إلى قائمة المنتخب السويدي مجدداً يوم الثلاثاء بعدما غاب عنها لمدة 5 أعوام، وتحديداً منذ المشاركة في بطولة يورو 2016 في فرنسا.

وأدرك ميلان التعادل 1-1 في الرمق الأخير ذهابا ليعزز من حظوظه في بلوغ الدور ربع النهائي.

وغاب زلاتان عن مباراة الذهاب لانه كان يتعافى من إصابة عضلية، لكنه شارك في تدريبات فريقه خلال الأسبوع الحالي وسيكون جاهزا لمواجهة مانشستر يونايتد الذي أحرز في صفوفه لقب هذه المسابقة عام 2017 ضد أياكس أمستردام، علما بأنه غاب عن تلك المباراة بداعي الإصابة.

ويتألق إبراهيموفيتش في صفوف ميلان هذا الموسم وقد سجل 14 هدفا في 14 مباراة في الدوري المحلي، ساهمت بتصدر فريقه الترتيب في القسم الأول من الموسم، بيد أنه يتعين على ميلان الحد من نتائجه السيئة على ملعبه في الآونة الاخيرة إذ فشل في الفوز في آخر أربع مباريات في سان سيرو، آخرها سقوطه أمام نابولي صفر-1 الأسبوع الماضي كما سبق هذه السلسلة تعادلان مع النجم الأحمر الصربي وأودينيزي وخسارة فادحة أمام غريمه اللدود إنتر ميلان صفر-3

وتراجع ميلان بفارق 9 نقاط عن جاره إنتر المتصدر الذي اقترب من إحراز لقبه الأول في الدوري منذ عام 2010.

وعموما، خسر ميلان 5 مباريات من أصل 13 منذ مطلع عام 2021 في مختلف المسابقات، وحتى العودة للمشاركة في دوري الأبطال الموسم المقبل للمرة الأولى منذ عام 2014 باتت مهددة، لأن نابولي الخامس وروما السادس يبتعدان عنه بفارق 6 نقاط فقط قبل نهاية الدوري بتسع مراحل.

في المقابل، دخل مانشستر يونايتد أسبوعا مصيريا لأنه بالإضافة إلى مواجهة ميلان، يتعين عليه اللعب ضد ليستر سيتي ثالث الدوري المحلي خارج ملعبه في الدور ربع النهائي من كأس الاتحاد الإنجليزي وكلا المسابقتين تمثل الأمل الوحيد للشياطين الحمر في إحراز لقب ما هذا الموسم، كون مانشستر سيتي مرشح فوق العادة لحسم الدوري المحلي في صالحه نظرا للفارق الكبير عن جاره.

وكشف النرويجي أولي غونار سولشايير مدرب مانشستر بأنه يتوقع عودة خمسة لاعبين مصابين إلى تشكيلة الفريق لمواجهة ميلان، أبرزهم لاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا الذي غاب عن مباريات فريقه العشر الأخيرة بعد إصابة عضلية تعرض لها خلال مباراة فريقه ضد إيفرتون في السادس فبراير.

وبالإضافة إلى بوغبا، ينتظر سولشايرعودة المهاجمين الفرنسي أنطوني مارسيال والأوروغوياني إدينسون كافاني بالإضافة إلى لاعب الوسط الهولندي دوني فان دي بيك.

قد يهمك ايضاً