زى النهاردة.. عصام الحضرى يعلن اعتزاله الكرة بعد تاريخ حافل من الأرقام القياسية

نوفمبر 18, 2021




فى مثل هذا اليوم 18 نوفمبر 2020 أسدل عصام الحضرى، حارس الأهلي ومنتخب مصر السابق ومدرب حراس الفراعنة الحالى، الستار بشكل رسمى على مسيرته مع الساحرة المستديرة بعدما أعلن خلاله اعتزاله كرة القدم ، بعدما سطر اسمه فى سجلات التاريخ ببطولات كأس العالم بعدما أصبح أكبر لاعب سناً يشارك فى بطولات كأس العالم على مدار تاريخها، بعدما شارك فى مباراة مصر والسعودية بسن الـ45 عاما و161 يوماً ليحطم رقم الكولومبى فاريد موندراجون الذى كان أكبر لاعب سنا يشارك فى أى مباراة فى بطولات كأس العالم، وذلك عندما شارك فى مونديال 2014 بالبرازيل وعمره 43 عاماً وثلاثة أيام.


وكتب السد العالى عبر حسابه على تويتر فى مثل هذا اليوم  “ارض بما قسم الله لك تكن أغنى الناس”.. الحمد لله أديت رسالتى على الوجه الأكمل، والله يشهد أنني لم أدخر جهدًا ولا عرقًا وأنا أرتدي فانلة منتخب بلادي التي تشرفت بها. وحققت مع زملائي انجازات ستظل محفورة بحروف من ذهب على مدار التاريخ”.


ويضيف الحضرى :”لن أنضم لأي ناد وما تردد كلام مغلوط. بل أنا على أعتاب خوض تجربة تحدٍ جديدة. فقد حصلت على دورات تدريبية في أوروبا وقضيت فترات معايشة في أندية عالمية. وها أنا جاهز والحمدلله بدعمكم جميعًا لبدء مشواري في عالم التدريب”.


وأردف السد العالى “كل الشكر لزملائي اللاعبين الذين عاصرتهم على مر الأجيال.. والشكر أيضًا لكل مدرب تدربت على يديه.. وللأجهزة الأدارية والطبية. ولأخواتي العمال الذين ساعدوني.. والشكر الأكبر لبلدي مصر الحبيبة. وأتمنى أن أسدل الستار اليوم على مشواري الكروي ولم أقصر في حق أحد”.


وتابع “دوام الحال من المحال. ولو دامت لغيرك ما وصلت إليك. كلام كتير تناثر في الأيام اللى فاتت عن إنضمامي لهذا النادي وذاك. ومع الأحترام الكامل لكل الأندية. فأنا صادق مع نفسي خاصة في اللحظات التي أتخذ فيها القرارات الصعبة. فأنا أعلن وبوضوح شديد أنني قررت أعتزال كرة القدم نهائيًا”.


وأكمل الحضرى “لم ولن أنسى في يوم من الأيام أن صاحب الفضل في مسيرتي الكروية بعد ربنا سبحانه وتعالى هو النادي الأهلي نادي القرن وأعظم نادي في الكون وجماهيره العظيمة هي التي صنعت اسم ونجومية عصام الحضري. وأنا مدين لها وللنادي الأهلي الذي أعشقه بكل شىء”.


وحظى أسطورة كرة القدم وحراسة المرمى فى مصر وأفريقيا، عصام الحضرى بإشادات عالمية واسعة حيث قال عن السد العالى الحارس الإيطالي المخضرم جيانلويجي بوفون: الحضرى من أفضل الحراس الذين واجهتهم فى حياتى ، وخلال مباراة المنتخب المصرى مع نظيره الايطالى فى كأس العالم للقارات والتى فاز بها الفراعنة بهدف دون رد سجله محمد حمص ، حرص بوفون على الذهاب للحضرى لتبديل القميص معه بعد تألق السد العالى فى هذه المباراة.


وقال الحضرى عن هذه الواقعة  طلب مني بوفون تبديل القميص معي وهنأني على مستواي الذي ظهرت به، إشادة بوفون وسام على صدري، فهو ضمن الحراس الأعظم في التاريخ، مهما لعبت فلن أحقق ما حققه بوفون.


فيما قال الحارس الأسطورى للمنتخب الإسبانى إيكر كاسياس: “فلنقف جميعا ولنصفق” وذلك تعليقا على تغريدة سابقة لحوار الحضرى مع موقع الفيفا.


كانت بداية السد العالي عصام الحضري من نادي دمياط فى دورى الدرجة الثانية، وكان عاملا أساسيا فى صعود ناديه إلى دورى الدرجة الأولى قبل أن يستقطبه الأهلى موسم 1996 .


وتوج الحضرى بطلًا لكأس الأمم الأفريقية أربع مرات مع المنتخب المصرى خلال أعوام 1998، 2006، 2008 و2010 على التوالى، حيث حمل شارة القيادة خلالها ، قدم الحضري مستوى رائع في كأس العالم للقارات 2009 والتي أقيمت في جنوب إفريقيا، خاصًة في مباراة إيطاليا، حيث تصدى لأكثر من هدف من نجوم الأتزوري، حيث تحدث عنه الصحافة العالمية وقتها.


صنع الحضري تاريخه الأكبر مع الأهلي نادي القرن الأفريقي، حيث قاد الفريق الأحمر للاستحواذ على أغلب البطولات التي يشارك فيها سواء المحلية أو الأفريقية، وحقق معه 23 لقبا تنوعت ما بين 8 ألقاب للدوري المصري بدأت مع موسمه الأول 1996-1997، وحتى قبل رحيله عنه عام 2008، و3 ألقاب لكأس مصر، و4 للسوبر المصري، بجانب لقبين لبطولة النخبة العربية 1997، و1998، و3 ألقاب لدوري أبطال أفريقيا 2001 و2005 و2006، ومثلها للسوبر الأفريقي، بجانب برونزية كأس العالم للأندية 2006.

قد يهمك ايضاً