قصة صور.. عبد المنصف يتحدى لإثبات مقولة “العمر مجرد رقم” على شط الإسكندرية

سبتمبر 21, 2021



يسعى محمد عبد المنصف، حارس المرمى، صاحب الـ44 عاما إلى إثبات مقولة إن العمر مجرد رقم، ولكن هذه المرة على شط الإسكندرية، بعدما انضم لصفوف فريق الإتحاد السكندرى.


نجح نادى الاتحاد السكندري في ضم محمد عبد المنصف، حارس مرمى وادى دجلة، لمدة موسمين، بعد سلسلة من المفاوضات بين الاتحاد السكندرى ودجلة، رغم اتفاق الحارس مع مسئولى الاتحاد والجهاز الفني على كافة تفاصيل التعاقد، حيث عرض الاتحاد السكندرى مبلغا على دجلة لضم عبد المنصف، لكن دجلة تمسك بزيادة مليون جنيه عن المبلغ المعروض لإتمام الصفقة، لكن تمسك مصيلحى رئيس الاتحاد بالحارس أدى لإتمام الصفقة.


 


استحق محمد عبد المنصف، حارس مرمى فريق وادي دجلة السابق، لقب أفضل حراس المرمى فى الموسم المنقضي تمريرا للكرة بعد قيام الحارس بدور محوري في بناء الهجمات الدجلاوية من الخلف في موسم صعب للغاية على الفريق فشل فيه الغزلان من تحقيق معجزة البقاء بدورى الأضواء والشهرة.


 


ووفق الإحصائيات والأرقام الخاصة بالدوري المصري هذا الموسم، مرر “أوسة” 1347 تمريرة والدقيق منها 1194 بدقة 89%، ما يعبر عن الدور الكبير للحارس في مساعدة زملائه وتخفيف الضغط عن مدافعي دجلة.


 


وتلقى مرمى عبد المنصف من منافسيه 443 تسديدة، منهم 158 على المرمى بين القائمين والعارضة، أنقذ منها 119 تصويبة بدقة 79%، وهو أعلى معدل من التصديات للكرات الخطرة ومتوسطة الخطورة بين جميع حراس الدوري.


 


ويرصد “اليوم السابع” لقطات للحارس محمد عبد المنصف فى الصور التالية:


 


 


 


 


 


 


 


 

قد يهمك ايضاً