مورينيو في تصريح ناري: لاعبون “أنانيون” يحيطون بتوتنهام

مارس 22, 2021


أقرّ البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب توتنهام، سادس الدوري الإنجليزي لكرة القدم، أن غرفة تبديل ملابس فريقه منقسمة من قبل لاعبين “أنانيين” ومن وكلاء لاعبين يرتبطون بعلاقات مباشرة مع الصحافة.

وجاء تصريح مورينيو الناري لقناة “سكاي سبورتس” عقب فوز فريقه الأحد على مضيفه أستون فيلا بثنائية نظيفة في مباراة مؤجلة من المرحلة الثامنة عشرة.

واعتبر هذا الفوز كردّ فعل على الإقصاء المذلّ من ثمن نهائي مسابقة الدوري الأوروبي أمام دينامو زغرب الكرواتي الذي قلب خسارته صفر-2 ذهابا إلى فوز بثلاثية نظيفة إيابا.

وكان قائد الفريق الحارس الفرنسي هوغو لوريس انتقد بشدّة ثقافة النادي في خلال مقابلة معه بعد خسارة الأربعاء في كرواتيا، موجها أصابع الاتهام إلى لاعبين كبار في الفريق لم يظهروا التزامهم الكامل.

وبدا أن مورينيو يوافق هذا التصريح، بقوله إنه من الصعب إبقاء التناغم في غرف الملابس في العصر الحالي للعبة.

وقال: كرة القدم في الوقت الحاضر ليست سهلة من هذه الناحية، الأنانية موجودة، والمصالح الفردية أيضاً، ووكلاء اللاعبين أيضاً والروابط بين الوكلاء والصحافة موجودة.

وتابع ضمن السياق ذاته: بدلا من تطوير شعور الفريق، التعاطف، أنا أفعل من أجلك وأنت تفعل من أجلي، أنا أفوز اذا لعبت 90 دقيقة، أنا أفوز إذا كنت في المدرجات.

وأكد المدرب البرتغالي أن هذه الكلمات تحتاج إلى الوقت لكي تترجم في المجموعة، مؤكدا أنه في الفترة الحالية: تحتاج الى الوقت لأن المجتمع والملف الشخصي النفسي للاعبين الشبان ليس بالأمر السهل.

قد يهمك ايضاً